الجامعة العربية المفتوحة تحتفل بتخريج 344 خريجا من الدفعة الخامسة

  • PDF
احتفلت الجامعة العربية المفتوحة أمس بتخريج 344 خريجا وخريجة من الدفعة الخامسة من طلابها الذين يحملون شهادات الماجستير والبكالوريوس والدبلوم. أقيم الحفل بفندق قصر البستان برعاية معالي الشيخ خالد بن عمر بن سعيد المرهون وزير الخدمة المدنية بحضور عدد من أصحاب السعادة والمكرمين أعضاء مجلس الدولة وعدد من المسؤولين من الدوائر الحكومية والخاصة وأعضاء الهيئتين الأكاديمية والإدارية بالجامعة، وأولياء أمور الخريجين. توزع الخريجون على تخصصات التربية في تكنولوجيا التعليم، وإدارة الأعمال، ونظم المعلومات، واللغة الإنجليزية وآدابها. وقد بلغ عدد الحاصلين على درجة الماجستير 99 خريجا وخريجة في تخصص إدارة الأعمال والتربية في تكنولوجيا التعليم والتربية في القيادة التربوية، كما بلغ عدد الحاصلين على درجة البكالوريوس 140 في تخصص إدارة الأعمال وتقنية المعلومات والحوسبة واللغة الإنجليزية وآدابها. إضافة إلى 105 خريجين وخريجات بدرجة الدبلوم في كل من إدارة الأعمال وتقنية المعلومات والحوسبة واللغة الإنجليزية وآدابها.

DSC 4336

بهذه المناسبة ألقى الدكتور موسى بن عبدالله الكندي مدير الجامعة في السلطنة كلمة نقل خلالها تحيات رئيس الجامعة الدكتورة موضي عبدالعزيز الحمود وتهاني كافة الطاقم الأكاديمي والإداري بمناسبة التخرج مشيدا فيها بجهد الخريجين ومثابرتهم في طلب العلم للوصول إلى اليوم الذي يحصدون من خلاله ثمار جهودهم. وأضاف الكندي خلال كلمته عن استمرار مسيرة الجامعة العربية المفتوحة بالسلطنة، وهي ترسيخ مبدأ التعلم المفتوح من خلال فتح الآفاق للمئات من الطلاب لتحقيق أحلامهم وتطوير مستقبلهم. كما أن الجامعة تواصل تعزيز برامجها بالمزيد من برامج الدراسات العليا وتنوع أنشطتها المختلفة للطلاب ومن أجل خدمة المجتمع، وهي إنجازات تسير بشكل متناسق ومتواز مع مسار الجودة الأكاديمية، حيث حققت الجامعة تنفيذ جميع توصيات الهيئة العمانية للاعتماد الأكاديمي لمرحلة تدقيق الجودة، وتستكمل استعداداتها للمرحلة التالية، وهي التقييم المؤسسي والمرتقب في شهر نوفمبر من عام 2017. إضافة إلى الاستعدادات القائمة لتجديد الاعتماد الدوري، البرامجي والمؤسسي مع الجامعة المفتوحة في المملكة المتحدة كجزء من منظومة الجامعة العربية المفتوحة. وأشاد في كلمته بدور الجامعة في مجال تطوير قدرات أعضاء هيئة التدريس في البحث العلمي، فقد وفرت الجامعة الدعم المؤسسي للعديد من أعضاء هيئة التدريس لحضور مؤتمرات علمية خارج السلطنة، إضافة إلى إقامة النسخة الثالثة من حلقة العمل «أطلق قدراتك البحثية» التي تعقد في الـ15 من الشهر الحالي، ويحضرها 70 باحثا وأكاديميا من معظم المؤسسات التعليمية بالسلطنة، وعقد سلسلة من الحلقات البحثية الداخلية التي تعرض جهود واهتمامات أعضاء هيئة التدريس في البحث العلمي. وأكد الكندي في كلمته على استمرار الجامعة في تفاعلها مع قضايا الثقافة والتاريخ وتعزيز جهودها في خدمة المجتمع، حيث نظمت الجامعة بمشاركة هيئة الوثائق والمحفوظات الوطنية الملتقى العلمي الخامس خلال الفترة (25-26) من شهر أكتوبر الماضي بعنوان «دراسات في المخطوطات العمانية»، حيث تميز بالحضور الكثيف من قبل الباحثين والمهتمين من داخل وخارج السلطنة. واختم الكندي كلمته بعرض لمجموعة من الخدمات التدريبية والأنشطة الطلابية التي تنظمها الجامعة لطلابها وتشرف عليها، فيما ينمي قدرات الطلاب ويدعم خبراتهم التعليمية، مشيدا بدور المجلس الاستشاري الطلابي وما يقدمه من دور بارز وفاعل في تطوير وتعزيز الصلة الإيجابية بين إدارة الجامعة والطلاب، وبين الإدارة والمجلس، بحيث يتعزز دوره ومشاركته بشكل فاعل في خطط الجامعة.

DSC 38871

بعدها ألقى أحد الخريجين كلمة نيابة عن زملائه وزميلاته حيث قال: إن الأوطان لا تبنى إلا بسواعد مواطنيها المخلصين، وإن الفكر والعلم هما عنوانا رقي الإنسان في أي حضارة أرادت أن تكون في مصاف العالم المتقدم، وما أجمل أن نحتفي بيوم تخرجنا والسلطنة تحتفي بعيدها الوطني الـ46 المجيد لننعم بفرحة الأعياد جميعا في شهر له ألق تنموي وحضاري خاص. مضيفا أن الجامعة العربية المفتوحة في مسقط تتوهج ألقا ونحن نقف يدا بيد مع أساتذتنا وآبائنا وأمهاتنا نحتفل بيوم طال انتظاره، فمنذ أن قررت وزملائي وزميلاتي الالتحاق بهذه الجامعة الفتية، ونحن نجد ونجتهد من أجل مواصلة الدرب الذي بدأناه بدعم من إدارة الجامعة والأساتذة. كما عبر الخريج نيابة عن زملائه وزميلاته عن شكره الجزيل لجامعتهم التي ضمتهم أربع أو خمس سنوات أسوة بمن سبقوهم إليها بعد أن سطعت شمسها في آفاق السلطنة وأصبحت منبرا من منابر العلم الرصين المميز بأسلوبه وطريقة تعليمه، للطاقم الإداري الذي آمن بحاجتهم نحو التميز والرقي من العلم وكان لهم عونا فيما يخص الشؤون الإدارية والمالية، وسعى جاهدا لتحقيق هذا الحلم، بل سعى لأن يحققه بكثير من الرفاهية والخدمات التي تعيننا وتيسر لنا الوصول إلى الغاية المنشودة، ولأساتذتهم الذين قدموا لهم فيما استطاعوا من جهد تعلما وتعليما، فكانوا لهم العون، وكانوا لهم الإخوة، وكانوا لهم الآباء، والفضل لله ثم لأولياء أمورهم الذين كانوا لهم عونا ومشجعا لمواصلة الطريق وتذليل العقبات لتحقيق هذا الهدف الغالي على قلوبهم.
DSC 3908

بعد ذلك قام معالي الشيخ راعي الحفل بتسليم الشهادات للخريجين والخريجات وتقديم الهدايا التذكارية للطلبة المجيدين والمجيدات.

DSC 4315

DSC 4407

DSC 4431

IMG 7834

IMG 7838

IMG 8258

You are here Branch Announcements الجامعة العربية المفتوحة تحتفل بتخريج 344 خريجا من الدفعة الخامسة