17 نيسان 2019

الجامعة العربية المفتوحة تختتم مؤتمرها... الشراكة مع الجامعة المفتوحة في المملكة المتحدة

 

06

 

تحت رعاية معالي رئيس الجامعة العربية المفتوحة الأستاذ الدكتور محمد بن إبراهيم الزكري اختتمت الجامعة العربية المفتوحة مؤتمرها الشراكة مع الجامعة المفتوحة في المملكة المتحدة الذي أقامته مؤخراً تحت عنوان ( تطوير الدعم الطلابي في أنظمة التعليم المرن) والذي تواصل الجامعتين أقامته بشكل دوري كل عامين وبحضور ومشاركة فاعلة من قبل عدد من قياديي وأساتذة كل من الجامعتين تأكيداً على أهمية الشراكة الاستراتيجية بينهما وتعزيز مجالات التعاون والعمل الاكاديمي والبحثي وتبادل الخبرات بما يسهم في تقديم تعليم على مستوى عالِ من الجودة ويواكب أحدث التطورات العلمية والتقنية التي تصب في مصلحة الطلبة وتتماشى مع أهداف و رؤية وتوجهات الجامعتين.

وجاء تنظيم المؤتمر داخل حرم مبنى الجامعة في دولة الكويت بالتنسيق والتعاون بين إدارة ضمان الجودة والاعتماد ومكتب نائب رئيس الجامعة العربية المفتوحة للشؤون الاكاديمية والبحث العلمي ومدير الجامعة العربية المفتوحة- دولة الكويت، حيث تضمن العديد من المشاركات وأوراق العمل التي تناولت قضايا وجوانب علمية وبحثية شكلت إضافة نوعية لإجراءات ومنهجيات تطوير الدعم الطلابي وتطبيق أفضل الممارسات في مجال التعليم المرن وضمان جودته.

استهل الأستاذ الدكتور نايف ابجاد المطيري نائب رئيس الجامعة للشؤون الاكاديمية والبحث العلمي ومدير الجامعة في دولة الكويت أولى جلسات المؤتمر بكلمة رحب فيها بالحضور، وأبرز الدور الهام للشراكة الاستراتيجية بين الجامعتين كما أشاد بالدعم الذي حظي به المؤتمر من قبل معالي رئيس الجامعة وبجهود المشاركين في تنظيم المؤتمر ودورهم البارز في إنجاح فعالياته.

ومن ثم تم تقديم بعض أوراق العمل من المشاركين من الجامعة العربية المفتوحة حيث قدم بداية الأستاذ الدكتور/ نايف المطيري ورقة بعنوان "المستجدات الخاصة بالبرامج الأكاديمية المستمرة والمستحدثة والتوسع الإقليمي للجامعة العربية المفتوحة واستراتيجياتها العامة" و بالنيابة عن نائب رئيس الجامعة لشؤون التخطيط و التطوير و تقنية المعلومات قدم الدكتور همايون خان ورقة عمل بعنوان " إدارة البيانات المعقدة و التحليلات وعملياتها المستخدمة في دراسة التوجهات الحالية والمستقبلية" ،فيما قدمت مدير إدارة ضمان الجودة و الاعتماد الدكتورة / أميمة كرار ورقة عمل بعنوان " التطور و القفزة النوعية لمنظومة إدارة ضمان الجودة و الاعتماد في الجامعة منذ انشائها وفقاً لمعايير الجودة في الجامعة المفتوحة – المملكة المتحدة و وكالة ضمان الجودة البريطانية، و كما قدم كل من عميد البرامج الأكاديمية في الدراسات اللغوية البروفيسور عزيز ثابت و عميد البرامج الدراسية في إدارة الأعمال البروفيسور / سعيد الحلاق أوراق عمل تستعرض "الدور الهام وتجربة كل من العمادتين في تعزيز و تطوير عملية التعلم و التعليم و خلق بيئة و مناخ أكاديمي داعم لطلبة الجامعة تحقيقاً لرؤية و استراتيجية الجامعة لإعداد خريجين على قدر عال من المعرفة و المهارات المهنية الأساسية المطلوبة لسوق العمل"، و قد قدم الدكتور محمد سيد محمد مساعد مدير الجامعة العربية المفتوحة – بدولة الكويت ورقة عمل بعنوان " تعزيز دعم الطلاب و تطويرهم في الجامعة العربية المفتوحة – الكويت " كما و قد قدمت الدكتورة / يارا عبدالله – مساعد مدير الجامعة للشؤون الأكاديمية – لبنان ورقة عمل بعنوان " عن التعليم المدمج في فرع الجامعة العربية المفتوحة في لبنان ودعم الطلبة من خلال الحلقة المتكاملة" أوجزت من خلالها أنظمة العمل في فروع الجامعة.

فيما قدم الفريق الممثل للجامعة المفتوحة في المملكة المتحدة أوراق عمل أيضاً حيث قدم عميد كلية إدارة الاعمال والقانون و العميد التنفيذي لرئيس الجامعة المفتوحة في المملكة المتحدة الأستاذ الدكتور ديفندرا كودواني ورقة بعنوان "الجامعة العربية المفتوحة والتعليم العالي في دول فروع الجامعة- تلبية الاحتياجات المستقبلية للتعليم العالي في المجتمعات المتغيرة" تناول من خلالها وجهة نظر الجامعة المفتوحة في المملكة بالجامعة العربية المفتوحة بصفتها شريك استراتيجي لجامعته كما أكد في ورقته على أهمية هذه الشراكة والثقة المتبادلة لتحقيق رؤية ورسالة الجامعة العربية المفتوحة.

ومن ثم قدمت السيدة ريبيكا غالي مدير خبرات التعلم والتقنية في الجامعة المفتوحة في المملكة المتحدة ورقة بعنوان "تصميم التعلم للمستقبل: كيفية تطوير مقررات الجامعة المفتوحة لتعزيز مشاركة الطلبة في فهم الطرق الإبداعية والعملية التعليمية من خلال تصاميم التعلم المرتكزة على الطالب".

فيما قدمت الدكتورة جوان سايمون العميد المساعد للتعليم المتميز في الجامعة المفتوحة في المملكة ورقة تحدثت فيها عن "استراتيجيات دعم استمرارية الطلبة في الدراسة وكيفية تطوير آليات الدعم الفوري لمنع تسرب الطلبة في الجامعة المفتوحة للمحافظة على الطالب وتقديم الدعم لهم".

وفي الجلسة ما قبل الأخيرة قدم الأستاذ الدكتور ستيف ريكروفت رئيس بيئات التعلم والتعليم في الجامعة المفتوحة في المملكة ورقة حول ((تطور بيئة التعلم الافتراضي في الجامعة العربية المفتوحة أكدت من خلالها أهمية استخدام التقنيات الحديثة في التعليم والتقييم حيث أن أصبحت مكون اساسي لأنظمة التعلم المرن.

كما شارك بالحضور من الجامعة الزميلة الجامعة المفتوحة المملكة المتحدة كل من فِل باري -مدير الشراكة، كريس هوجان- مدير الشراكة الدولية ، كاثرين بلاند - مدير ضمان الجودة ،دوم هيكس - مدير تطوير الشراكات ووحدة تطوير الأعمال، أنثوني هاول - كبير المراجعين الأكاديميين لعمادة الدراسات اللغوية في الجامعة العربية المفتوحة ، كارمل ماكماهون- كبير المراجعين الأكاديميين لعمادة إدارة الأعمال في الجامعة العربية المفتوحة، و من الجامعة العربية المفتوحة كل من الدكتور موسى الكندي – مدير الجامعة العربية المفتوحة – سلطنة عُمان و الدكتور علي الشهراني – مدير الجامعة العربية المفتوحة – المملكة العربية السعودية و عدد من أعضاء هيئة التدريس من الجامعة العربية المفتوحة.

وفي الختام أشاد المتحدثون بأهمية ما تم تناول طرحه في المؤتمر وما أسفر عنه من العديد من الحوارات العلمية المفيدة للجامعتين وللطلبة ولمجتمع دول فروع الجامعة العربية المفتوحة والتأكيد على أهمية مواصلة عقد مثل هذه المؤتمرات واللقاءات لتعزيز مبدأ الشراكة الاستراتيجية بين الجامعتين وتبادل الخبرات والمعارف بما يعود بالفائدة على الجميع.